Home سياسة 3 شهداء برصاص الاحتلال في طولكرم

3 شهداء برصاص الاحتلال في طولكرم

116
0

 استشهد 3 مواطنين وأصيب آخرون واعتقل مواطن الليلة، خلال اقتحام قوات الاحتلال الإسرائيلي مدينة طولكرم وبلداتها الشمالية.

وقالت مصادر محلية إن 3 شهداء ارتقوا برصاص قوات الاحتلال التي اقتحمت مدينة طولكرم، وأخذت تطلق الرصاص الحي بشكل عشوائي وكثيف تجاه المواطنين وكل ما يتحرك في شوارع المدينة.

وأوضحت وزارة الصحة أن الشهداء هم أيمن أحمد مبارك (26 عاما) وحسام عماد دعباس (22 عاما)، ومحمد يوسف نصر الله (27 عاما).

وقالت مصادر محلية، إن قوة عسكرية كبيرة من جيش الاحتلال اقتحمت المدينة من مدخلها الغربي، وتمركزت في محيط ميدان جمال عبد الناصر وسط طولكرم، ومنطقة الكراجات القديمة، ومحيط دوار الشهيد ثابت ثابت، وطلعة المستشفى الحكومي، وشارع البنوك.

وأضافت أن قوة عسكرية أخرى توجهت الى منطقة الشعراوية شمال طولكرم، مرورا بضاحية شويكة، واقتحمت بلدتي دير الغصون وعتيل.

وتابعت أن قوات الاحتلال نشرت قناصتها في كل شوارع المدينة وفوق بنايتها حيث تطلق النار على كل ما يتحرك فيها.

كما اقتحمت قوات الاحتلال محل بيت المقدس للصرافة في منطقة الكراجات القديمة في الحي الغربي للمدينة، ومحل فخر الدين للصرافة في بلدة عتيل، وأجرت عمليات تفتيش واسعة داخلهما.

واحتجزت قوات الاحتلال الشاب يزن شحادة بعد مداهمة منزله في بلدة عنبتا شرق طولكرم، وهو يعمل في محل الخليج للصرافة في المدينة.

وفجرت قوات الاحتلال بوابة محل فخر الدين للصرافة وسط مدينة طولكرم، وألحقت دمارا وتخريبا كبيرا فيه، واستولت على بعض محتوياته.

وكانت محلات الصرافة المذكورة في طولكرم تعرضت في كانون أول/ديسمبر الماضي، لاقتحام من قبل قوات الاحتلال، التي استولت على محتوياتها، واعتقلت عددا من العاملين فيها.

واحتجزت قوات الاحتلال مركبة اسعاف في منطقة دوار شويكة في الحي الشمالي بالمدينة، وقامت بتفتيشها واخضاع طاقمها للاستجواب، في الوقت الذي استولت فيه على تسجيلات كاميرات المراقبة من أحد المحلات في الحي الغربي بطولكرم.

ولاحقا، أفرجت قوات الاحتلال عن الشاب يزن شحادة بعد احتجازه لساعات، والاعتداء عليه بالضرب المبرح، حيث تم نقله إلى مستشفى الشهيد ثابت ثابت الحكومي لتلقي العلاج.

ـــــــــــ