Home سياسة منظمات إغاثة تدين هجمات إسرائيل الممنهجة على طواقمها في غزة | أخبار

منظمات إغاثة تدين هجمات إسرائيل الممنهجة على طواقمها في غزة | أخبار

24
0

أدانت منظمات إغاثية مقتل 7 من العاملين في المجال الإنساني الاثنين في غارة إسرائيلية قالت إنها مؤشر على الهجمات التي تشنها إسرائيل على نحو “منهجي” ضد المنظمات غير الحكومية في غزة، آملة في اتخاذ “إجراءات” دولية قوية لتفادي وقوع مآسٍ أخرى مماثلة.

وقال ممثلو عدد من هذه المنظمات لوكالة الصحافة الفرنسية إن الهجوم الذي أدى إلى مقتل عاملي إغاثة غربيين يوضح أن المنظمات غير الحكومية تعمل في بيئة غير آمنة في القطاع المدمر والمحاصر، حيث يتعرض العديد منها لهجمات منذ بداية العدوان الإسرائيلي على غزة قبل نحو 6 أشهر.

وقُتل أكثر من 200 عامل في المجال الإنساني في غزة منذ السابع من أكتوبر/تشرين الأول وفقا للمنظمات غير الحكومية، بينهم 165 على الأقل يعملون لدى وكالة الأمم المتحدة لغوث اللاجئين الفلسطينيين (الأونروا).

وقالت منظمة المطبخ المركزي العالمي الأميركية التي أدانت “الهجوم المستهدف”، إن موظفيها تعرضوا للقصف بعد أن غادروا الاثنين مستودعا في دير البلح، وسط القطاع، حيث أفرغوا أكثر من 100 طن من المساعدات الغذائية، وكانت السيارات التي تقلهم تحمل شعار المنظمة الخيرية التي نسقت مع الجيش الإسرائيلي حركتهم.

وتحاول المنظمات غير الحكومية العاملة في غزة حماية طواقمها من الهجمات الإسرائيلية من خلال الإبلاغ عن تحركاتهم وإرسال إحداثيات مبانيها إلى “منصة” إسرائيلية، حسبما أفاد بنجامين غودان، المسؤول لدى منظمة الطوارئ الأولى الدولية، عن العمليات في الشرق الأوسط.

وقالت كاميلا دوغليوتي، من منظمة هانديكاب إنترناشيونال التي تعرض مقرها في مدينة غزة للقصف في نهاية يناير/كانون الثاني إن مستوى المخاطر التي يواجهها العاملون في المجال الإنساني “مرتفع للغاية في مناطق معينة من جنوب ووسط غزة وغير مقبول في جميع المناطق الأخرى”.

وأضافت أن “هذا الهجوم الجديد هو في المقام الأول نتيجة لعدم امتثال إسرائيل على نحو مستمر للقانون الإنساني الدولي وتوفير الحماية المطلوبة للمدنيين، بما في ذلك العاملين في المجال الإنساني”.

ومن بين الضربات التي خلفت دمارا كبيرا في غزة خلال الأشهر الستة الماضية، أحصت منظمة أطباء بلا حدود 21 “ضربة” أو “حادثة” استهدفت المستشفيات أو العيادات التي تستفيد من دعمها أو حتى سيارات الإسعاف.

وقالت كلير ماغون المتحدثة باسم هذه المنظمة غير الحكومية “إن مستوى الخطر الذي نواجهه في غزة غير مسبوق في تاريخ منظمة أطباء بلا حدود”، مشيرة إلى مقتل 5 موظفين فلسطينيين لدى المنظمة “إما في قصف إسرائيلي، أو بالرصاص من مسافة قريبة عند نقطة تفتيش إسرائيلية”.